اهم تمارين تكبير الارداف مع الصور والادله

اهم تمارين تكبير الارداف مع الصور والادله

تمارين تكبير الارداف يمكن أن تحقق نتيجة رائعة في التغلب على مشكلة المؤخرة المسطحة ، وتحويلها إلى شكل دائري أكثر أنوثة وجاذبية، حيث أن التمارين تحفز نمو العضلات وتزيد من تدفق الدورة الدموية إلى الأرداف، وإذا كان سيكون هناك ارتباك بين فائدة التمارين في تنحيف الأرداف، وتلك الخاصة بتكبيرها، فلا مجال للتعارض هنا، إذ انه لتنحيف الأرداف يمكن للمشي والجري في المكان وغيرها أن تحرق دهون الأرداف، لكن لتكبيرها ومنحها استدارة محببة سيتم التركيز على تمديد الحوض، وتنشيط غدد النمو في المؤخرة بتمارين بسيطة، مع تنحيف الخصر والجانبين لمنحك الاستدارة المطلوبة دون زيادة غير محببة في الوزن.

 

تمارين تكبير الارداف : 

سواء باستخدام أوزان أو من دون استخدامها، يمكن للانتظام على هذه التمارين لمدة 15 دقيقة في اليوم مع التنوع بينها بحيث يتم تأدية بعضها يوميا أو وفقا للتفضيل الشخصي ولما تتقنين تنفيذه بدقة :

 

1. تمارين القرفصاء :

وهي من أشهر التمارين لنحت المؤخرة ومنحها المظهر المستدير والتغلب على الشكل المفرود والذي تشعر معه المرأة أنها غير مثيرة، ان كل المطلوب لتنفيذ هذا التمرين هو الوقوف في وضع الانتصاب ورفع الصدر إلى أعلى والمباعدة بين القدمين قليلا، ثم النزول بالمؤخرة تجاه الأرض إلى أقصى حد ممكن والبقاء 5 ثوانٍ ثم الوقوف من جديد، وتكرار الأمر 10 مرات ثم الاستراحة لمدة دقيقة وتكراره 10 مرات أخرى.

 

ومن الأفضل كثيرا الإمساك بدامبل أو أوزان في كل يد لزيادة الضغط على المؤخرة أثناء النهوض والنزول ولحصول على المزيد من التمديد.

تمارين القرفصاء للارداف

2. تمارين الطعنات :

وهي تشبه الاندفاع السريع أو الطعنات بالقدمين وتؤثر مباشرة على الجانبين وتحرق الدهون فيهما مما يؤدي إلى ظهور شكل أكثر استدارة في الردفين، وهي تتم بأكثر من شكل سواء الثابت أو أثناء المشي، أو الطعنات الجانبية، وفي النوع الثابت نبدأ التمرين في وضع الوقوف ونضع قدم خلف الأخرى بحيث تكون المسافة بينهما حوالي 15 سم، وبعد هذا نثني الركبة الأمامية ونتبعها بالخلفية بحيث لا تلامس الأرض، ونستقر على هذا الوضع 5 ثوانٍ ثم ننهض، ونكرره 4 مرات ثم نقوم بالتبديل بين الساقين لتكون الأمامية في الخلف وهكذا.

 

وبالنسبة للطعنات الجانبية فنبدأ التمرين أيضا في وضع الوقوف ثم نفتح القدم اليمنى إلى أقصى مدى تصل إليه الساق اثناء الوقوف ونتبعها بالقدم اليسرى حتى يكونا معا ناحية الساق اليمنى، وبعد هذا نتحرك إلى الجهة الأخرى بفرد الساق اليسرى إلى أقصى مدى ثم ننقل الساق اليمنى، ويمكن البدء بإيقاع بطيء في البداية ثم تسريع الحركة من جديد وتادية 16 مرة.

 

اما الطعنات الأمامية أو أثناء المشي فهي بسيطة للغاية ونبدأ أيضا في وضع الوقوف، ثم ند الساق اليمنى إلى الأمام أي خطوة واسعة إلى الأمام ثم نتبعها بالقدم اليسرى، وبمجرد أن يتلامسها نأخذ خطوة واسعة إلى الخلف بالقدم اليمنى ونتبعها باليسرى، ثم نقوم بالتبديل بعد هذا فنبدأ الخطوة الأولى بالقدم اليسرى، ونكرر الأمر 8 مرات بكل قدم، بحيث نبدأ 8 مرات باليمنى، و8 مرات باليسرى لتدريب عضلات الردفين بالتساوي وتنشيطها والحصول على المؤخرة الكبيرة.

 

كما يمكن المزج بين القرفصاء والطعنات عن طريق محاولة الانخفاض أثناء تحريك الساقين خصوصا عند الجانبين، فنضع الساق اليمنى خلف اليسرى ونحاول الجلوس مع تمديد الذراعين الممسكين بالأوزان، فهذا سيزيد من المقاومة ومن الفائدة.

 

تمارين الطعن للارداف

3. تمديد الوركين :

وهذا التمرين له أكثر من شكل يمكن أن يؤثر على المؤخرة ويمنحك المظهر المنحوت الذي ترغبين فيه، وأحد تمارين تمديد الوركين يتمثل في الاستلقاء على البطن سواء على الأرض أو على الفراش مع تمديد الذراعين إلى جوار الجسم ومحاولة رفع الساقين أن النوم على البطن مع شد الجسم بالكامل، ويمكن في البداية أن تكون قدرتك على رفع الساقين قليلة للغاية ومجرد 2 سم، ولكن بالتدريم ومع تقوية عضلات الفخذ والمؤخرة ستتمكنين من رفع الساقين بدرجة أكبر وهذا يزيد من التأثير على الأرداف ويجعل لهما حجما أكبر.

ويمكن تمديد الوركين أيضا أثناء الاستلقاء على الظهر ومحاولة رفع الساقين معا إلى أقصى درجة ممكنة ببطء شديد وليس بسرعة، والبقاء لـ5 ثوانٍ والنزول أيضا ببطء شديد مع التركيز على المؤخرة وتكرار الأمر 10 مرات.

كما يمكن أيضا الاستلقاء على الظهر وثني الركبتين بزاوية 90 درجة ثم تدريب ساق تلو الأخرى برفع أحد القدمين تماما وتمديدها ثم الضغط على القدم الأخرى التي لا تزال ملامسة للأرض ورفع الظهر، بحيث ستكون قدم معلّقة في الهواء وأخرى على الأرض ويكون الرأس ثابت على الأرض، وهو يزيد من قوة عضلات أسفل الظهر.

تمارين الوكرين للارداف

4. اليوجا :

الكثير من تدريبات اليوجا المخصصة للجزء السفلي من الجسم تساعد على تكبير الارداف بسرعة وفاعلية والحماية أيضا من الزيادة غير المرغوبة في الوزن، بالإضافة إلى أنها ستحقق الاسترخاء والراحة للعضلات. 

ويعتبر تمرين الغراب في اليوجا من التمارين الجيدة للتركيز على الأرداف، حيث يتم ثني الظهر إلى الأمام وبعد هذا نضع اليدين على الأرض ونحاول رفع الساقين مع الوركين ثم نثني الساق اليمنى على اليسرى والبقاء لثوانٍ ثم التبديل. حيث سنكون في وضع أشبه بالانقلاب رأس على عقب.

وهذا التمرين يعتبر من التمارين المتقدمة ولكنها فعالة للغاية في الحصول على شكل جميل وأنثوي للمؤخرة، ويحتاج إلى تدريب كبير وجسد رشيق أيضا حتى يمكنك رفع الجسم بالاعتماد على الذراعين ولكن نتائجه مذهلة.

 

تمارين اليوغا للارداف

5. تمارين الاستلقاء الجانبي:

وهي من تمارين تكبير الارداف التي يمكن تنفيذها بسهولة وبأكثر من طريقة للمزيد من تحريك العضلات، وتتمثل طريقة منهم في الاستلقاء على أحد الجانبين وليكن الجانب الأيمن مع ملامسة الرأس والذراعين للأرض، ورفع الساق اليسرى إلى أقصى مدى جانبي والبقاء لـ5 ثوانٍ ثم الهبوط بها من جديد وتكرار الأمر 5 مرات. ثم الانتقال على الجانب الأيسر وتكرار الأمر.

ويمكن رفع الجذع قليلا أو الجزء العلوي من الجسم أثناء التمديد الجانبي لحصول على مقاومة أكبر، كما يمكن الإمساك أحد الأوزان ورفع الذراع الحرة غير الملامسة للأرض مع الساق التي يتم رفعها للتركيز أكثر على المؤخرة، ويجب رفع الساق ببطء وعدم المبالغة في التمدد.

تمارين الاستلقاء الجانبي

 

أخطاء يجب تجنبها عند ممارسة تمارين تكبير الارداف : 

عادة تتمثل معظم تمارين تكبير الارداف في نوع من أنواع القرفصاء، حيث تزيد من حجم الحوض وتقلل من مقياس الخصر وتكون النتيجة النهائية خصر نحيف ومؤخرة ممتلئة تطمح بها كل النساء، ولكن تلك النتيجة المرغوبة لا يصل إليها الجميع رغم ممارسة التمارين بانتظام، وهذا بسبب بعض الأخطاء ومنها :

 

  • إهمال التجهيز الكافي للجسم:

قبل بدء تمارين تكبير الارداف وخصوصا القرفصاء يجب تدليك الجزء السفلي من الجسم وخصوصا المؤخرة، حيث يحفز هذا الأنسجة على التمدد والتفاعل أسرع مع التمارين.

 

  • ممارسة تمارين الإحماء قبل القرفصاء:

قد تكون تمارين الإحماء مهمة إذا أردت خسارة الوزن بممارسة القرفصاء، ولكن إذا أردت فقط تكبير المؤخرة فإن الإحماء سيؤخر النتيجة، حيث يقلل من الطاقة اللازمة للانخفاض إلى أقصى قدر، ويقلل من استخدامك للأوزان الثقيلة والتي لها دور فعال في زيادة حجم الأرداف.

 

  • عدم الانخفاض بقدر كافٍ:

إن السر في فائدة تمارين تكبير الارداف هو الانخفاض إلى أقصى قدر ممكن بحيث يكون الوركين موازيين للأرض أو حتى العودة إلى الخلف لأقصى قدر ممكن، وكلما كان الانخفاض والعودة إلى الخلف أكبر كلما كانت النتيجة اسرع.

 

  • عدم الحصول على راحة:

لابد للعضلات من وقت للاستشفاء وتكوين الأنسجة وبالتالي زيادة الحجم بالقدر الذي ترغبين فيه، لذا عند بدء التمارين للمرة الأولى يجب أن يتم هذا بالتدريج مع الراحة يوم وعدم المبالغة في تأديتها أو الراحة لفترة طويلة أيضا حتى لا تخسرين الفائدة من التمارين ويترهل الجسم من جديد.

 

  • عدم استخدام الأوزان:

إن القرفصاء الهوائية يمكن أن تكون مفيدة للمبتدئين، لكن إذا كنت تمارسينها لمدة 6 أشهر دون أي نتائج فهذا لأنه لابد من إضافة الأوزان لزيادة المقاومة، ومن الأفضل التدرج في حمل الأوزان من جرامات معدودة إلى 5 كجم أو أكثر.

 

  • الوقوف بطريقة خاطئة:

عند ممارسة تمارين تكبير الارداف ومنع الإصابة يجب الوقوف بشكل سليم مع قدمين منفصلتين ورفع الصدر وتكون الركبتين خلف أصابع القدمين وليس أمامهما، ويجب أن يكون القرفصاء طبيعيا مثل الجلوس على مقعد.

 

نصائح يجب مراعاتها عند ممارسة تمارين تكبير الارداف : 

يجب قبل بدء تمارين تكبير الارداف معرفة التمارين الصحيحة تماما، والتي تزيد من حجم العضلة ولا تؤدي إلى تسطيح المؤخرة، حيث أن سر الحصول على عضلة أقوى وأكبر هو بحمل الثقل المناسب مع وزن الجسم، كما يؤدي الثقل إلى بذل المزيد من الجهد والمقاومة، ومن أهم النصائح التي يجب مراعاتها عند بدء تمارين تكبير الارداف:

 

  • الحرص على تناول البروتين:

حيث أن البروتين يعمل على زيادة حجم العضلات التي يتم استهدافها بالتمرين، فكلما زاد النشاط المخصص منطقة معينة بدأ الجسم في مده بالمزيد من العناصر الغذائية، وكلما احتوى الطعام على البروتين كلما زادت تلك المنطقة مع الاستمرار في التمارين.

 

  • الابتعاد عن التمارين الهوائية:

المشي والركض وتمارين الجزء العلوي من الجسم لن تساعد في منحك مؤخرة أكبر على الإطلاق، بل ستزيد من معدل حرق الدهون فيها بنسبة أعلى، وعموما أي تمارين لا تستهدف تلك المنطقة بالتحديد لن تفيدك في خطة الحصول على حجم أرداف أكبر.

 

  •  زيادة وقت التمرين بالتدريج:

لا يجب البدء بتمارين تكبير الارداف بشكل مبالغ فيه من أول يوم، بل لابد من البدء بالتدريج وليكن 10 دقائق في اليوم، ويمكن أيضا تقسيمهم على مرتين في اليوم، حتى تتاح للعضلات فرصة للنمو والتأقلم على الجهد الجديد بشكل طبيعي ومنح الفرصة لنمو الأنسجة، ثم بعد هذا يمكن زيادة مدة كل تمرين إلى 10 دقائق مرتين في اليوم ثم 15 دقيقة وهكذا حتى تزيد قوة العضلات باستمرار.

 

ان ممارسة تمارين تكبير الارداف ستكون مفيدة للغاية لمن يجلسون لفترة طويلة وهذا بالتالي يؤدي إلى وَهَن وضعف عضلات الجزء السفلي من الجسم، كما يزيد من شكل المؤخرة المستوي ويؤذي الركبة أيضا.

 

ان تلك التمارين ليس لها فقط فائدة جمالية ولكن صحية أيضا، ومع اتباع التغذية السليمة وتأدية الحركات بطريقة صحيحة ستشعرين بفارق سريع في شكل الأرداف مع جاذبية أنثوية وجنسية بشرط الانتظام في تأدية التمارين بشكل يومي وعدم المبالغة في النتائج المتوقعة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تحتاجي مساعدة بالشراء؟ اضغط هنا
يرجى تفعيل علامة (صح) للموافقة على شروط خصوصية موقع د.زينة