طرق تفتيح المناطق الحساسة

أفضل طرق تفتيح المناطق الحساسة بشكل طبيعي

اكتسبت طرق تفتيح المناطق الحساسة شعبية كبيرة في السنوات الأخيرة، فرغم أن الكثير من خبراء الجلد والأطباء حول العالم يؤكدون أن اللون الداكن قليلًا في المنطقة الحساسة من الأمور الطبيعية نظرًا لتغير الهرمونات وكثرة مواد التصبغ في تلك المناطق.

 

إلا أن المرأة التي تتسم بلون داكن قليلًا سواء في منطقة المهبل أو أسفل الإبط أو بين الفخذين تشعر بالإحراج إلى حد كبير وترغب في أن يكون لون الجلد كله موحد.

 

وفي الحقيقة فإن اختلاف اللون أسفل الإبط قد يكون نتيجة أسباب أخرى غير طبيعية مثل:

  • كثرة استخدام مزيلات العرق
  • عدم ارتداء ملابس قطنية
  • حلاقة الشعر بعنف وكثرة الاحتكاك

 

لذا يمكن للتوقف عن الطرق التي تزيد من اللون الداكن أن يُحسِّن من الأمر تدريجيًا، وهذا لا ينطبق بطبيعة الحال على بقية المناطق الحساسة في الجسم، والتي تكون فيها الأسباب الطبيعية أكثر انتشارًا.

 

وفي حين تتمتع بعض النساء بلون فاتح طبيعي في تلك المناطق فإن أخريات تختلف درجات لون المناطق الحساسة بشدة عن باقي الجسم مما يسبب الكثير من الانزعاج، لذا سنتعرف معًا على أفضل طرق تفتيح المناطق الحساسة بشكل طبيعي.

 

لماذا أسعى إلى معرفة طرق تفتيح المناطق الحساسة طالما أنه من الطبيعي أن تكون ملونة؟

في الكثير من الأحيان يكون التفتيح هو الهدف الأساسي من استخدام أي طرق مؤثرة على فرط تصبغ الجلد، وفي حين أن كل شخص حرّ وأكثر دراية بما هو أنسب له فإننا ننصح بشدة بعدم كراهية جزء من جسمك أو الخجل منه، وإذا كان التفتيح سيجعلك أكثر ثقة في نفسك فلا مانع من خوض التجربة.

 

ولكن اهتمامك بالمناطق الحساسة عن طريق الطرق الطبيعية التي تجدد اللون وتجعله فاتحًا أكثر بلون باقي الجلد يمنحك الكثير من الفوائد الأخرى ومنها:

 

1. الترطيب:

فالكثير من طرق تفتيح المناطق الحساسة تعتمد في عملها على زيادة ترطيب الجلد بمكونات طبيعية تحبس الماء بالداخل مما يقلل من التهيج والالتهابات التي تلعب دورًا كبيرًا في زيادة منطقة اللون الداكن.

 

2. دعم قوة الجلد وتجديد البشرة:

الجلد الرقيق يكون أكثر عُرضة لتغير اللون إلى الداكن عن بقية المناطق الصحية، وكلما تم تجديد الخلايا بشكل أسرع ودعمها بالمغذيات والفيتامينات فإنها تكون أكثر قوة وشبابًا ومقاومة للفطريات والحكة التي تزيد من تأثر المناطق الحميمة باللون الداكن.

 

3. الحفاظ على توازن درجات الحموضة:

سواء عن طريق كريم تفتيح أو بمواد منزلية متوفرة فإنها ستحتوي على فيتامينات ومعادن وأحماض دهنية أساسية تحافظ على توازن درجة الحموضة في المهبل مما يقلل من الجفاف والالتهابات المزعجة.

 

ما هي أفضل طرق تفتيح المناطق الحساسة بمواد منزلية طبيعية؟

تتنوع طرق تفتيح المناطق الحساسة بمواد منزلية طبيعية، ويمكن لتطبيقها أن يساهم بقوة في تجديد شباب الجلد وزيادة الترطيب ورفع درجة النعومة وزيادة التخلص من البكتيريا والفطريات.

 

ويمكن لتطبيق واحد من هذه الطرق مرة يوميًا أن يمنحك نتيجة فعالة على مستوى النعومة والترطيب واللون المشرق، ومن أهم تلك الطرق:

 

1. زيت جوز الهند وعصير الليمون:

عصير الليمون غني بنسبة عالية من فيتامين ج القادر على علاج فرط التصبغ سواء الناجم من التعرض لحرارة الشمس أو عوامل التلوث أو الجفاف، كما أن زيت جوز الهند يزيد من ترطيب الجلد مما يساهم في زيادة نعومة ونضارة ما بين الفخذين كما أنه يتمتع بخصائص تبييض أيضًا بسبب فيتامين هـ المتوفر به بكثرة.

 

وللاستفادة من هذه الوصفة عليك القيام بالآتي:

  • امزجي بضع ملاعق كبيرة من زيت جوز الهند على عصير نصف ليمونة كبيرة.
  • دلكي الخليط جيدًا في المنطقة التي ترغبين في تفتيحها لمدة 10 دقائق.

 

يمكنك ترك المزيج دون شطف بالماء لأنه سهل الامتصاص في الجلد، كما يمكنك إزالته بمنشفة مبللة أو بالقليل من ماء الورد والذي له خصائص تبييض وتفتيح وتنقية للجلد؟

 

2. مقشر السكر:

من الوسائل السريعة في تفتيح المناطق الحساسة استخدام مقشر طبيعي للجلد بحيث يتم التخلص من الطبقة الداكنة والوصول إلى المنطقة ذات اللون الفاتح.

 

ويساعدك السكر سواء الأبيض أو البني على إتمام هذه المهمة بنجاح خصوصًا إذا كان اللون الداكن نتيجة تراكم طبقات الجلد الميت بسبب الملابس الضيقة وعدم العناية الكافية بتلك المنطقة.

 

وللاستفادة من هذه الوصفة عليك اتباع الخطوات الآتية:

  • مزج عصير ليمونة كبيرة مع ملعقة صغيرة من السكر وملعقة كبيرة من العسل الأبيض.
  • تدليك المزيج جيدًا بين الفخذين لعدة دقائق.
  • وبعد هذا إزالة المكونات بالماء الفاتر أو البارد وليس الساخن لأنه يزيد من تهيج الجلد ولونه الداكن.

 

3. مقشر الشوفان بالزبادي:

دقيق الشوفان من العلاجات المميزة للاكزيما وحالات الجلد الالتهابية المتنوعة، كما يمكنه أيضًا العمل كمقشر لطبقات الجلد الداكنة والوصول إلى اللون الوردي، كما أن الزبادي غني بحمض اللاكتيك الذي أثبت فاعلية كبية في تحسين صحة الجلد والجسم عمومًا سواء تم تطبيقه على الجلد أو تناوله عبر الفم.

 

ولاستخدام وصفة الشوفان والزبادي عليك باتباع الآتي:

  • ضعي كمية متساوية من الزبادي والشوفان بمقدار ملعقة من كل مكوِّن.
  • قلبي المكونات بلطف.
  • ضعي العجينة على المنطقة المرغوب تفتيحها ودلكي ببطء لمدة من 5-10 دقائق لتتغلغل المكونات داخل الجلد.
  • اشطفي العجينة بالماء الفاتر أو بماء الورد

 

4. معجون صودا الخبز:

صودا الخبز من الطرق القوي في تبييض الأنسجة الحية سواء الأسنان أو الجلد أو حتى خصلات الشعر، ولكن يجب استخدامها بحذر شديد لأنها قد تكون قاسية على الجلد بعض الشيء مما يؤدي إلى التهيج، ولكن إذا لم تكن بشرتك حساسة فإن هذه الطريقة ستمنحك نتائج سريعة.

 

ولاستخدام وصفة صودا الخبز من طرق تفتيح المناطق الحساسة عليك باتباع الآتي:

  • ضعي كميات متساوية من صودا الخبز والمياه والأفضل ألا تزيدي عن ملعقتين من صودا الخبز.
  • ضعي طبقة رقيقة للغاية من عجينة صودا الخبز على الجزئين الداخليين من الفخذ كما نفعل مع قناع الوجه أو الجسم.
  • ارتكي القناع لمدة 15 دقيقة على الأقل وبعد هذا اشطفيه بالماء الفاتر أو ماء الورد وستنبهرين من النتائج.

 

5. الصبار:

وهو من المواد الطبيعية شديدة التأثير على الجلد وشباب البشرة وتوهجها ونضارتها، وهو يدخل في الكثير من منتجات إزالة التجعد ومقاومة فرط التصبغ وحتى الهالات السوداء وغيرها.

 

فهو من النباتات الغنية بمكونات طبيعية مفيدة في تقشير البشرة وزيادة تفتيحها والتخلص من الجلد الميت وغيرها من مسببات للون الجلد الداكن.

 

ويمكنك استخدام الصبار بطريقتين إما بشراء الألوفيرا وهي تباع في الصيدليات وتطبيقها على الجلد والتدليك لمدة 5 دقائق وتركها، أو يمكنك استخلاث لُب الصبار بنفسك وتطبيقه على البشرة والتدليك مدة 10 دقائق ثم شطفه بالماء.

 

كريم تفتيح المناطق الحساسة ستار وايت starwhite الإسباني 

كريم تفتيح المناطق الحساسة من الطرق التي انتشرت حديثًا وهي دهانات موضعية تُصرف دون وصفة طبية وتعتمد على مكونات متنوعة تساهم في تقشير البشرة وتقليل التصبغ ومن ثم التفتيح، ويعتمد بعضها على عناصر طبيعية في حين تحتوي أخرى على مواد كيميائية، ومن أكثر العناصر الآمنة في كريم تبييض المناطق الحساسة كل من:

  • الصويا
  • النباسيناميد
  • حمض يلاجيتش
  • الليجنين بيروكسيد
  • فيتامين ج
  • فيتامين أ
  • الصبار

 

مزايا كريم ستار وايت لتفتيح المناطق الحساسة

ويعتبر كريم ستار وايت الإسباني من أنواع الكريمات التي يمكنك الاعتماد عليها تمامًا في تبييض وترطيب المناطق الحميمة بأمان، فهو يعتمد على مكونات طبيعية وفيتامينات ومعادن لا تتسبب في أي قدر من الحساسية.

 

ومن أهم المميزات التي ستلاحظينها في كريم تفتيح المناطق الحساسة وايت ستار:

 

  • تبييض فوري وانتعاش للمناطق الحميمة بعد عدد مرات قليل من الاستخدام حيث يمنح المناطق الداطنة توهجًا سريعًا ويعمل بعمق لتغيير شكل الجلد. ولا يتسبب في أي حساسية على الإطلاق.

 

  • سهل الامتصاص في الجلد ولا يتسبب في أي ملمس دهني ويمكنك تطبيقه والخروج من المنزل دون الشعور بأي فوضى أو اتساخ للملابس.

 

  • غني بالصبار وما يحتوي عليه من مضادات للأكسدة والتي تقلل من الالتهابات وتجدد الجلد وتمنع الحكة.

 

  • يحتوي ستار وايت على نسبة كبيرة من البيلايدس المستخلص من زهرة بيليسبيرينس وهو من المكونات شديدة الفاعلية في زيادة إشراق البشرة والقضاء على النمش والبقع الداكنة في كل أنحاء الجسم وآمن على المناطق الحساسة.

 

  • يعتمد على نسبة كبيرة من فيتامين ج والذي لا يعتبر فقط من مضادات الأكسدة ولكن له خصائص ترطيب أيضًا من خلال قدرته على تحفيز إنتاج الكولاجين كما يمل على تفتيح فوري للون الجلد.

 

  • كريم Starwhite غني بزبدة البوتيروسبيرموم باركي والتي تحتوي على نسبة عالية من فيتامين أ المثبت فاعليته في تفتيح وتجديد البشرة، كما تختتوي هذه الزبدة على فيتامين هـ ومجموعة متنوعة من الأحماض الدهنية والمعادن والفيتامينات التي تزيد من قوّة شباب الجلد وتقلل من فرط التصبغ الناجم عن التقدم في العمر.

 

  • يتمتع ستاروايت بتأثير مهدئ ولطيف على الجلد بسبب زيت بذرة البرقوق prunus amygdalus dulcis oilالذي يزيد من نعومة البشرة ومظهرها الفاتح والمرطّب.

رابط شراء المنتج

 

ملخص أخير عن طرق تفتيح المناطق الحساسة

يمكن لأي شخص أن يلاحظ الجلد الداكن بين الفخذين وأسفل الإبط وأحيانًا أسفل الرقبة أيضًا، وبصرف النظر عن لون البشرة فإن الجلد الموجود على الفخذ يميل لإنتاج ميلانين أكثر من المناطق الأخرى من الجسم مما يزيد الصبغة أو ما يُعرف بفرط التصبغ، وقد يمتد اللون من منطقة الأعضاء التناسلية إلى منطقة البكيني أو الفخذ.

 

بالإضافة إلى ذلك فهناك عوامل أخرى تزيد من فرط التصبغ مثل:

  • التهيج: نتيجة التمارين أو الاحتكاك أثناء المشي خصوصًا إذا كان الوزن زائدًا مما يؤدي إلى ترقق الجلد والحكة وتغير اللون.
  • خلل الهرمونات: وخصوصًا بين النساء المرضعات والحوامل أو أثناء الحيض أو اللاتي يعانين من متلازمة المبيض متعدد التكيسات.
  • الأدوية: فهناك أنواع معينة مثل موانع الحمل تحتوي على هرمونات أو تؤثر بها، كما أن العلاج الكيميائي أيضًا يزيد من فرط التصبغ.
  • التعرض الزائد إلى أشعة الشمس
  • جفاف الجلد
  • الملابس الضيقة للغاية ومنع الجلد من التنفس
  • اضطراب تصبغ الجلد
  • الإصابة بداء السكري

 

لذا قبل اللجوء إلى كريم تفتيح المناطق الحساسة أو تطبيق الوصفة المفضلة لك من الأفضل معرفة الأسباب التي تزيد من انتشار اللون الداكن في المناطق الحميمة ومحاولة تعديل أسلوب الحياة ثم الاستعانة بعلاجات طبيعية وفقًا لرغبتك.

 

المراجع:

  1. Health Line: Dark Inner Thighs

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تحتاجي مساعدة بالشراء؟ اضغط هنا
يرجى تفعيل علامة (صح) للموافقة على شروط خصوصية موقع د.زينة